::منتديات قناديل الفكر والادب ::

::منتديات قناديل الفكر والادب :: (http://www.kanadeelfkr.com/vb/index.php)
-   قناديل الشعر العمودي و التفعيلي (http://www.kanadeelfkr.com/vb/forumdisplay.php?f=10)
-   -   حتى حين / شعر د. جمال مرسي (http://www.kanadeelfkr.com/vb/showthread.php?t=34950)

د. جمال مرسي 12-14-2013 03:54 PM

حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
حتى حين

شعر : د. جمال مرسي

هَجَرْتُكِ ،
مَا عُدتِ لِي مُلهِمَهْ
و إِن مَرَّ طَيفُكِ لَن أُكرِمَهْ

سَأُعرِضُ عَنهُ
إَذَا زَارَ لَيْلِي
و أَزجُرُ عَقلِيَ إِن كَلَّمَهْ

فَإِنْ جَاءَ مُستَبْشِراً
فِي الصَّبَاحِ
سَأُرخِي سَتَائِرَيَ المُعتِمَهْ

و أَنقُضُ كُلَّ عُهُودٍ قَطَعتُ
وَثِيقَتُنَا
لَم تَعُد مُلزِمَهْ

هُوَ الصَّدُّ ،
أَنتِ أَرَقتِ لَظَاهُ
كُؤُوساً بِنِيرَانِهِ مُفعَمَهْ

خُذِي مَا تَبَقَّى
مِنَ الذِّكرَيَاتِ
فَقَد طُوِيَتْ صَفحَةٌ مُؤلِمَهْ

و أَصبَحتِ لِي مَاضِياً ،
حُزتِ فِيهِ
بِحُبِّيَ مِن أَرفَعِ الأَوسِمَهْ

وَهَبتُكِ عَرشَ فُؤَادٍ عَصِيٍّ
لِغَيرِ عُيُونِكِ
لَن أُسلِمَهْ

فَحَطَّمْتِهِ بِيَمِينِ الظُّنُونِ
و قَالَتْ شِمَالُكِ :
مَنْ حطَّمَهْ ؟!

كَأَنَّ خُيُولَكِ
لَم تَكُ تَرعَى
و تُطلِقُ فِي رَوضِهِ الهَمهَمَهْ

أَو اْنِّيَ لَم أكُ يَوماً أَمِيراً
أَرَقتِ بِكُلِّ جُحُودٍ
دَمَهْ

فَيَا كَم سَهِرتُ عَلَيكِ ،
و نِمتِ
قَرِيرَةَ عَينِكِ مُستَسلِمَهْ

و لَمَّا أَتَى الصُّبحُ أَشرَقْتِ فِيهِمْ
و خَلَّيْتِنِي
فِي أُوَارِ العَمَهْ*

أُفَتِّشُ فِي رَحِمِ الأُمَّهَاتِ
عَنِ الدُّرِّ يَا أَنتِ
كَي أَنظُمَهْ

و أَجعَلَهُ فَوقَ صَدرِكِ مَعنىً
فَرِيداً ،
وَعَدْتُكِ أَنْ أَرسُمَهْ

فَلَمَّا تَبَدَّى جَمَالُكِ
أَغرَى
مَعَاجِمَ مَن شَاءَ أَن يَفهَمَهْ

و جُرتِ عَلَى مَن حَبَاكِ الضِّيَاءَ
و أَرسَلَ كَي تُشرِقِي
أَنجُمَهْ

أَنَا يَا قَصِيدَةُ ..
أَهرَقْتُ حِبرِي
و مَزَّقتُ أَورَاقَكِ المُلهِمَهْ

تَحَرَّرتُ مِن قَيدِكِ الأَبَدِيِّ
و كَانَ قَرارِي ،
فَمَا أَعظَمَهْ

هَجَرتُكِ
رَغمَ هَوايَ القَدِيمِ
لِسِحرِ تَرَاتِيلِكِ المُبهَمَهْ

و لَستُ أَعُودُ
و لَو رَقَّ قلبي
أَخَافُ إذا عُدتُ أَن أَظلِمَهْ

فاطمة الزهراء العلوي 12-14-2013 05:21 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
الاستهلال قاس جدا

{هَجَرْتُكِ ،
مَا عُدتِ لِي مُلهِمَهْ
و إِن مَرَّ طَيفُكِ لَن أُكرِمَهْ }


فحين ينتهي الإلهام يسيطر الشح و تسيطر ظلال الصمت وينتهي { اللقاء } في تجلياته المعنوية

لكن
نعود إلى العنوان { حتى حين } نستبشر
المفردة حمولة حضور بالقوة وبالفعل
{ حتى حين } إلى ان وهذه الجملة عامرة بالضوء
قد ....يكون الأمل
ثم
تصدمنا القفلة أو ضربة الختام { و لَـــــســـــتُ أَعُــــــــــودُ و لَــــــــــو رَقَّ قـــلـــبــــي }
لتغلق كوة الضوء التي شرعها العنوان لحظة
إذا غابت العهد حلت الستائر أغلقت الابواب ُ


هكذا قرأتها هذه اللحظة الشعرية الجميلة

جميلة برغم حنين مستتر أفصحت عنه الأبجدية بعمق

شاعرنا جمال
شكرا لك

محمد الصاوى السيد حسين 12-14-2013 05:47 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
تحياتى البيضاء

كمتلق أجدنى فى هذا النص الطروب بموسيقاه الرشيقة أمام التجربة الغزلية التى تتناغم مع شدو كثير شدا به الشاعر العربى منذ قديم ، حيث فكرة الحبيبة التى تهجر ثم تطلب الوصال بعدما أذنبت وأساءت فلا تجد حين ترجع سوى الصد والألم الذى لم تعد تزهر فيه زهرة الحب القديمة

- ونحن نتلقى هذى الفكرة عبر فنية تقوم على صوت واحد هو صوت بطل النص الذى عبر عنه الشاعر وهو ما يحمل بعدا إيجابيا وآخر سلبيا الإيجابى هو المساحة الكبيرة التى نتلقى فيها سياقا دلاليا يعبر فيه بتمكن واقتدار عن نظرته إلى الموقف وإلى الحبيبة بينما يمثل البعد السلبى هنا أن الصوت الواحد هو حكم واحد ونظرة من جهة واحدة فحين يكون للحبيبة صوتها داخل النص ونسمع إلى منطقها ونظرتها إلى ما حدث فإن النص يكتسب بعدا دلاليا جديدا وثراء ً ،
- لكن هذا لا يعنى أن الغنائية هنا ليست جميل بل هى جميلة لكنها تحمل فحسب رؤية بطل النص وحده دون أن نسمع للصوت الآخر تجليا فى سياق النص ولو كان لأثرى أكثر التعبير الشعرى فى رأيى عبر الحوار وطاقته الفنية

- هناك تعبيرات لا تبدو لى واضحة مثل هذا البيت

أُفَتِّشُ فِي رَحِمِ الأُمَّهَاتِ
عَنِ الدُّرِّ يَا أَنتِ
كَي أَنظُمَهْ

-لا تبدو لى الصورة هنا معبرة أو مستساغة بدرجة كافية فدلالة أرحام الأمهات تحمل خصوصية وإجلالا ربما لايكون معه التفتيش فى تلك الأرحام عن در مفهوما او مقبولا ، وبالطبع ليست هذى إلا ذائقة قارىء واحد لا أكثر

-ربما أتوقف هنا عند علاقة المفعول به الهمهمة فى سياق

كَأَنَّ خُيُولَكِ
لَم تَكُ تَرعَى
و تُطلِقُ فِي رَوضِهِ الهَمهَمَهْ

- فلا تبدو لى الهمهمة متناغمة مع عنفوان الخيل والانطلاق فما أحراها أن تكون مثلا الحمحمة وهى صوت يتناسب مع سعادة الخيل وقوتها وعنفوانها

- ربما أتوقف عند العلاقة النحوية للمضاف " قريرة " حيث نتلقى

فــيَــا كَــــم سَــهِــرتُ عَـلَـيــكِ ، و نِــمـــت
ِقَـــــرِيــــــرَةَ عَـــيــــنِــــكِ مُـســتَــســلِــمَــهْ

- حيث إن علاقة " قريرة " هى علاقة الحال وما بعدها " عينك " هو فاعل للصفة المشبهة العاملة عمل الفعل فيكون السياق " فنمت قريرةً عينُك " أى فنمت تقر عينك

- حسنا أما عن الجمال فهو براح وسيع فى هذا النص ومن العذب الجميل الذى توقفت أمامه هذى الرشاقة والرهافة فى سياق

فَحَطَّمْتِهِ بِيَمِينِ الظُّنُونِ
و قَالَتْ شِمَالُكِ :
مَنْ حطَّمَهْ ؟!

- حيث يرسم البيت صورة بارعة بديعة لتلك الحبيبة من وجهة نظر بطل النص الذى عبر عنه الشاعر حيث نتلقى علاقة الاستفهام التى تحمل دلالات شتى وكل دلالة منها ترسم لوحة مختلفة فربما كان الاستفهام حقيقيا فنكون أمام غيبة للفطنة التى كان على الحبيبة أن تتحلى بها

- أو نكون أمام الاستفهام الذى يحمل دلالة التعجب فنكون امام حالة من الإنكار المرير للحبيبة لأنها هى المسؤولة عن فعله

- أو نكون أمام الاستفهام الذى يراد به السخرية فنكون أمام صورة أشد قسوة للحبيبة اللاهية التى تستعذب ألم محبها

- أو نكون أمام الاستفهام الذى يحمل دلالة التوبيخ فنكون أمام صورة الحبيبة التى ترمى بطل النص بتهمة أنه المسؤول عن فعلها هى ، وحقيقة مع تغاير تأويل علاقة الاستفهام نكون مع صورة عدة للحبيبة وكلها فى بيت واحد فما أجمل هذا الشدو

وفاء حمزة 12-14-2013 05:59 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
تَــحَـــرَّرتُ مِـــــن قَــيـــدِكِ الأَبَــــــدِيِّ
و كَــــانَ قَــــرارِي ، فَــمَــا أَعـظَــمَــهْ
هَـجَــرتُــكِ رَغـــــمَ هَـــــوايَ الــقَــدِيــمِ
لِـــسِـــحـــرِ تَــرَاتِــيــلِـــكِ الـمُــبــهَــمَــهْ
و لَـسـتُ أَعُـــودُ و لَـــو رَقَّ قـلـبـي
أَخَــــــافُ إذا عُــــــدتُ أَن أَظــلِــمَـــهْ


الله الله..

الشاعر: د. جمال مرسي

قصيدة حب وعتاب ..
وسمو روح

لروحك البهاء
لقلمك وافر التحية
والاحترام

تفالي عبدالحي 12-14-2013 06:46 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
قصيدة جميلة و رائعة أستاذنا د .جمال مرسي.
كلما حاول الشاعر أن يلجأ الى القسوة منعته الشاعرية التي خلق عليها . فالشاعر خلق ودودا و رحيما.
تحياتي لك شاعرنا الكبير فالقصيدة عظيمة و رائعة.

ثروت سليم 12-14-2013 06:49 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
الله الله الله
سمعتها منك عبر الأثير فكانت نغماً في همسِ الشِّعر
وشِّعرا في موسيقى النغم
رائعة من المتقارب أبدعت في مبناها ومعناها
رغم قافيتها التي لا يجيدها إلا شاعرٌ ..شاعر
قويةٌ فتية ينبض قلبُك فيها عشقاً رغم قوتها
ولكنك لا تعرف إلا الحنين الدائم والحب والوفاء
لذا كانت القصيدة ....( حتى حين )

أثبتُها فوقَ هامِ السَمَا = فكلُ حروفِكَ مَنُ السَمَا
وأنتَ الجمالُ وفي كل حرفٍ = جميلٍ أراك هنا مُلْهِما

صنو الروح لك المحبة حتى ترضى

ثــــــــــروت ســليـــم

د. جمال مرسي 12-14-2013 11:33 PM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
توضيح
أحبائي الكرام .. كل من مر بالقصيدة
إلى أن أعود للرد عليكم سأوضح شيئا ربما غاب عنكم أو ربما لم أستطع أن أوصله بشكل جيد للمتلقي أو ربما استلزم قراءة القصيدة مرة أخرى و أخرى لفك شيفرتها


تحياتي

خالد سرحان الفهد 12-15-2013 12:23 AM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
محاكاة الطيوف من اجمل ما ارى واتَّبعْ
حملت القصيدة نداء للعودة وليس للهجر
تعجبني جدا
كامل الموة
الشاعر الدكتور جمال مرسي

ماجد وشاحي 12-15-2013 12:27 AM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
سعدت بحرف يشع الجمال = بعيد المنال جميل السمه
ربحت المجال وجزت المحال= بشعشاء حرف بدا مبسمه
فسبحان ربي اله الكمال= لإلهام حرفك ما الهمه
فأنت الجمال ومنك الوصال= وصرح المحبة لن تهدمه
فقلب تغذى بهذي الخصال = صدود الحبيبة لن يهزمه


أسعدني حرفك المضمخ بالجمال رغم ما فيه من شجن وعتاب

دمت ودام لك الجمال والشعر الجميل البهي

تحياتي ومودتي التي تعرف

فاطمة الزهراء العلوي 12-15-2013 07:54 AM

رد: حتى حين / شعر د. جمال مرسي
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. جمال مرسي (المشاركة 484640)
توضيح
أحبائي الكرام .. كل من مر بالقصيدة
إلى أن أعود للرد عليكم سأوضح شيئا ربما غاب عنكم أو ربما لم أستطع أن أوصله بشكل جيد للمتلقي أو ربما استلزم قراءة القصيدة مرة أخرى و أخرى لفك شيفرتها


تحياتي

الدكتور جمال تحية
لا تقتل سيدي روح القراءة بتوجيهها
أنت كتبت فــــــــــ دعنا نتقصى الحرف كما فهمته القراءة
للحظة المخاض حقيقتها و للقراءة وجودها كيفما كان
دعنا نقارب التوصل إلى عمقها حتى ونحن نسير على خط يخالف تماما

تقديري

وبكل صدق مررت


الساعة الآن 07:23 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO

vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010