::منتديات قناديل الفكر والادب ::

::منتديات قناديل الفكر والادب :: (http://www.kanadeelfkr.com/vb/index.php)
-   قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية (http://www.kanadeelfkr.com/vb/forumdisplay.php?f=19)
-   -   القصيدة الفيسبوكية : (http://www.kanadeelfkr.com/vb/showthread.php?t=42353)

فاطمة الزهراء العلوي 11-19-2015 05:10 PM

القصيدة الفيسبوكية :
 
القصيدة الفيسبوكية :
لكي تصبح شاعرا فيسبوكيا لابد من ان تتخرج من مدرسة العليا للبندير والدربوكة، وتكون يداك مدربتين على الريتم الموحد للتصفيقة المتكررة التي لا تخون ريتمها...
وعليك أن تحفظ عن ظهر قلب مفاهيم جوجلية لتُُجـَوجل لك كلما وقف قلمك عند عقبة العجز عن التعبير وخيانة الكلمة
فكثيرا ما تخون الكلمة ونستلفها من الغير لا لا نسرقها نستلفها رجاء
حتى وإن كانت الطاقية اكبر من رؤوسنا استلفناها واعتمرناها ناصية...
ولكي تاتيك التعليقات بالصف والصف والصف ...عليك ان تكون خبيرا في اختيار نفس الكلمات ونفس الانحيازية
وإن لم تستطع عرج على بائع الكلمات هناك الكثيربات في البيع والشراء خبيرا
ويقال والعهدة على من حكى بانهم هؤلاء الباعة صاروا فوق فوق فوق
وحذاري من مناقشة صورة جاءت مكسورة
فان قرأت:
هلمي اي فتاتي نتابع النجمات ، نعانق الهوى ونستبشر بالنوى[
فهذاانزياح وعمق وتدبير
والعمق في بطن الشاعر سفير
وإذا غمتك الصور المتلاحقة للشخص وهو:
يشرب قهوة ويهو ينهض من النوم وهو يحاول ركوب سيارته وهو يدشن حبة طمام يحاول شراءها ـ وهو منحن لفك خيوط الحذاءوهو واقف أمام الكاميرا لأخذ صورة وهو في حفل شاعري شعري شعوري
فاضغط أحب احب احب واعملها en facteur
او ستزودك رسالة مارك بانك محذوف وفيك غير مرغوب
ومرة مرة جـَوجـِل لجوجل كي يجوجل لك أخبارا سياسية تعزز بها مفاهيمك الشعرية
ثم لا تنس صورتك الرمزية : اناقة وليموزين دون طاقية ونظارة شمسية وسلسة ذهبية وابتسامة عرجونية
وهات ما عندك يا تصفيقات يا حيادية

أحلام المصري 11-19-2015 07:08 PM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
لله درك يا زهراء

بلورت الأمر بـ بلاغتك المعهودة
و نظرتك الثاقبة المعروفة
هكذا هي فعلا تلك القصيدة الفيسبوكية


و ربما كان ما رسمته هنا من صور يا فاطمة سببا من أسباب عدم افتتاني بـ الفيس بوك
و مجتمعه
و عدم إنشاء بيت لي هناك

فـ هل خسرت الكثير...!

محبتي يا زهراء

فاطمة الزهراء العلوي 11-19-2015 10:08 PM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري (المشاركة 636226)
لله درك يا زهراء

بلورت الأمر بـ بلاغتك المعهودة
و نظرتك الثاقبة المعروفة
هكذا هي فعلا تلك القصيدة الفيسبوكية


و ربما كان ما رسمته هنا من صور يا فاطمة سببا من أسباب عدم افتتاني بـ الفيس بوك
و مجتمعه
و عدم إنشاء بيت لي هناك

فـ هل خسرت الكثير...!

محبتي يا زهراء

لم تخسري شيئا يا احلام
بالامس قررت هجره رغم ان لي فيه أحبة واستفدت منهم كثيرا حتى لا اكذب
ولكن في معظمه أمــَر من واقعنا الذي نعيشه
غيرة وانحيازية وبهدلة للإبداع
شكرا صديقتي على ترحيبك بالفيسبوكية

محمد النعمة بيروك 11-29-2015 01:41 AM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
عنوان جديد لنص ساخر.. وأضيف نقطة أخرى، لا بأس أن تكون القصائد مصحوبة بصور "الشاعر"، بالإضافة طبعا لصورة "البروفايل"، أو متعلقات المنشور، وفي هذه الحالة لابد أن تناسب الصورة القصيدة.. إن كانت غزلا "لوحة لـ"كلود مونيه" مثلا، وإن كانت برّ الوالدين" صورة "الشاعر" وهو يقبّل يد أمّه، للمرّة الأولى والأخيرة ربما... وهكذا..

شكرا لكِ الأديبة فاطمة الزهراء.

فاطمة الزهراء العلوي 11-30-2015 11:24 AM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد النعمة بيروك (المشاركة 637603)
عنوان جديد لنص ساخر.. وأضيف نقطة أخرى، لا بأس أن تكون القصائد مصحوبة بصور "الشاعر"، بالإضافة طبعا لصورة "البروفايل"، أو متعلقات المنشور، وفي هذه الحالة لابد أن تناسب الصورة القصيدة.. إن كانت غزلا "لوحة لـ"كلود مونيه" مثلا، وإن كانت برّ الوالدين" صورة "الشاعر" وهو يقبّل يد أمّه، للمرّة الأولى والأخيرة ربما... وهكذا..

شكرا لكِ الأديبة فاطمة الزهراء.

شكر ا اخي الطيب السي محمد
هذا ما حلبت بقرة الإدباع عفوا الإبداع اليوم
ترهلات وحقد وغيرة وسموم تنفث عبر الحرف
والقاب بالجملة وشهادات الدكتوراه تمنح للجميع
وفوضى يؤمها الجميع ايضا
الله المستعان
شكرا بلا ضفاف

غلام الله بن صالح 11-30-2015 04:16 PM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
قصيدة ساخرة بامتياز
دمت رائعة
تقديري

فاطمة الزهراء العلوي 07-20-2018 10:43 AM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غلام الله بن صالح (المشاركة 637712)
قصيدة ساخرة بامتياز
دمت رائعة
تقديري

شكرا اخي الفاضل غلام
شرفتني بحضورك

ايمان سالم 11-30-2018 07:05 PM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
الفيس بوك عالم مواز لواقعنا بكل تفاصيله تقريبا
و من ضمنها الاحتيال و الغش مع إضافات ومؤثرات
غاية في الإبداع كما ورد في نصك الممتع للغاية و الساخر بامتياز ..

محبتي و تقديري
مبدعتنا الغالية و صديقتي
الرائعة الزهراء ... دمت بألف خير

فاطمة الزهراء العلوي 05-05-2019 05:05 PM

رد: القصيدة الفيسبوكية :
 
لك كل الحب الغالية إيمان
وأبصم على كل ما جاء في مداخلتك القيمة


الساعة الآن 08:49 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO

vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010