آخر 10 مشاركات
رامي / شعر د. جمال مرسي / بمناسبة زفاف إبني (الكاتـب : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 165 - الوقت: 04:31 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          مواكب الإيمان (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 36 - الوقت: 04:15 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          عناكب الضاد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 148 - الوقت: 03:53 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          تمتمة غريب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 145 - الوقت: 03:45 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          وصية الرحيل الأخير (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 150 - الوقت: 03:38 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          المتشائل!! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 11 - المشاهدات : 212 - الوقت: 03:30 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          لبّوا (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 3 - الوقت: 02:10 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          تركت الشعر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 104 - الوقت: 01:49 AM - التاريخ: 08-16-2018)           »          ديوان الشاعرة فوزية شاهين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 177 - المشاهدات : 20474 - الوقت: 11:34 PM - التاريخ: 08-15-2018)           »          إمامُ السّاقية (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 91 - الوقت: 09:54 PM - التاريخ: 08-15-2018)




حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

قناديل القصة و الرواية و المسرحية


إضافة رد
قديم 07-02-2018, 07:12 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أديب
إحصائية العضو







محمد مزكتلي is on a distinguished road

محمد مزكتلي متواجد حالياً

 


المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

حَبَنْظَلْ بَظاظاْ، الفصلُ الثامن.

أيها السيداتُ والسادة:
الآنَ وقد تمَّ لي حكمُ جميعَ بقاعِ الأرض، ودانَت لي كُلَّ خطوط الطُول والعرض.
أُعلِنُ أمامكم قيام الإمبراطورية الباظاظية.
التي سوفَ ترتقي بالإنسانِ إلى مستوى المَرتَبة الحيوانية.
دستورُها مُوجَزٌ بسيط، لا يحتاجُ إلى شرْحٍ أو تبسيط.
هو من مادتين فقط، تُكتبانْ في سطرٍ واحدٍ وثلاثِ نقط.
المادةُ الأولى كلُّ شيءٍ مباح.
ما دامَ يُشبِعُ الغرائزَ ويُبقي على قيدِ الحياة.
المادةُ الثانية، كلُّ شيءٍ مَمْنوع، لَوْ تَدخَّلَ في أُمورِ الحُكام والولاة.
أما علمُ الإمبراطورية، فهوَ دائري، لِنَتَفادىَ مشاكلَ الحشرِ في الزوايا.
لونُهُ تِكنولوجي، يتبدلُ تِبعاً لتبدلِ الأهواءِ والنوايا.
قِسْمُهُ السفلي يحملُ صورةَ حِرباء.
التي ترمزُ إلى الصَراحةِ والوُضوحِ، ونبذِ الرياء.
وتُعبرُ عن مَبادئِنا الثابتة، وأهدافِنا الواضحة، وثوابِتنا الراسخة.
لونُها يتبدلُ بينَ كلِّ الألوان، وعندَ كلَّ لَون، لنا رأيٌ ووجهةُ نظرٍ وعنوان.

القسمُ الأوسط، عليهِ صورةَ خِنزيرٍ سمين.
يرمزُ إلى سرِّ الجمال، وَجَوهرُ الحياة، وجدَّتي الكبرى عسلُ الْتِين.
ويعبرُ عن شهواتِنا المَكْبوتة، وغرائزِنا الموءودة، وطباعِنا المَوروثة.
ولونُهُ يتبدلُ بين ثلاثةِ ألوانٍّ فقط.
الأبيضُ والشفافُ والأحمر المُرَقَّط.
أما الأحمر، فهو لونُ السروالَ الداخلي لكليوباترا العظيمة.
حينما زُفَّت إلى انطونيو الأكبر.
والشفافُ لجوزفين الإمبراطورة الفرنسية.
التي كانت تكرهُ ارتداءَ السراويل الداخلية.
وأخيراً الأبيض، أثارَنا على مارلين مونرو نجمةُ الإغراء.
حينَ طَيَّرَ ثوبَها تيارُ الهواء.
أما القسمُ الأعلى من العَلَم، فعليهِ صورةُ ببَّغاء.
يرمزُ إلى الاستقلاليةِ والذاتيةِ وتجدُدِ الآراء.
ويعبرُ عن فلسفتِنا في الحياة، وعن أدبِنا وفَنِّنا في الكتبِ والمجلات.
وعن قيمِنا، ومنهجِنا في الأسُسِ والمنطلقات.
لونُهُ مزيجٌ من الأزرق والأخضر والأصفر.
الأزرقُ يغازِلُ اليورو، نكايَةً بالدولار.
الأخضرُ يستجْدي الدولار، نكايَةً باليورو.
الأصفرُ يعبرُ عن الذهب، نكايَةً بالإثنَينِ معاً.

ايها السادة: لقد أخذَ العَلَمُ بِعينِ الاعتبار، كلَّ تطلعاتِ وآمالِ البشر.
وراعى تكالُبَهم على الدنيا وانتحارَهم في سبيلِ تَحَدِّ القَدَر.
والتَمَسَ اختلافاتهم وأجناسهم وانتماءاتهم واحتياجاتهم وأهدافهم.
وجمَعَ كُلَّ هَذهِ المفردات في جُملةٍ واحدةٍ جامعَةٍ مانعة.
جعلْتُها شعارَ إمبراطوريَتي، القارةُ السابعة.
(أَمَةٌ حَبَنْظَلِيَّةٌ حُرَّة، ذاتُ أضْرُعٍ مُدرَّة).
اهتفوا أيها السادة بحياتي، وارفعوا أصواتَكم ما تستطيعون.
حتى تسمعكُم حَرَمي المَصون.
لِتبْصُقُ على وجهي، وتنسخُ لكم ، حَبَنْظَل بَظاظا العشرون.

وللحديثِ تتمَّة







التوقيع

أنا لا أقول كل الحقيقة
لكن كل ما أقوله هو حقيقة

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2018, 05:11 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
شاعر

الصورة الرمزية شاكر دمّاج
إحصائية العضو







شاكر دمّاج will become famous soon enough

شاكر دمّاج غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

تصور متكامل لمنظومة الإمبراطورية البظاظية
القارة السابعة وبظاظا عشرون
قد نختلف حول الأرقام
لكن الواقعية السحرية ماتعة ناجعة هنا
العقل الكبير و الكاتب المستنير
أ. م. مزكتلي
شكرًا
أحييك
و
تنويهي







التوقيع

معاً نُغَيِّرُ العَالَم !



شيندال

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2018, 03:58 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

ســلام مـن الله و ود ،
مبارك منجزكـم ميمون...
و مـزيـدا مـن العطاء...
وبانتظار التتمة ؛ نص تلونت فيه التقنيات ، وإن كانت الكوميديا السوداء هي الغالبة ، غير أننا بدأنا نلحظ بوليفية خاصة تختفي تارة ، وتصيح تارة أخرى ،
لـكن على طريقة أ. محمد الخاصة ...!!
بالتوفيق
أخـوكـم
مـودتي و مـحبتي







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-15-2018, 10:26 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أديب
إحصائية العضو







محمد مزكتلي is on a distinguished road

محمد مزكتلي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

أخي الأستاذ شاكر دمّاج المحترم:
أشكرك على مرافقتك حبنظل بظاظا حتى الآن.
بقي الفصل الأخير...
لعلك ادركت أن حبنظل بظاظا نسجه الكاتب من الغرائز التي تعتمل في نفوس البشر.
تهيمن وتسيطر وتحكم...
ليس كل البشر، إنما الذين هانت عليهم نفوسهم وخضعوا لها.
تحياتي الحارة أخي شاكر مع كل الود والإحترام.

صباح الخير.







التوقيع

أنا لا أقول كل الحقيقة
لكن كل ما أقوله هو حقيقة

رد مع اقتباس
قديم 07-21-2018, 02:30 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مستشار أدبي ( لمسة شفق ) رئيس قسم القصة و الرواية و المسرحية

الصورة الرمزية مصطفى الصالح
إحصائية العضو







مصطفى الصالح is on a distinguished road

مصطفى الصالح متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

كلما امتد الحبل
زاد عنصر التشويق
ودخلت أكثر في العميق
بانتظار ما تبقى
وقراءة كل الإبريق

دام لكم البريق

تقديري







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-24-2018, 10:36 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
أديب
إحصائية العضو







محمد مزكتلي is on a distinguished road

محمد مزكتلي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: حَبَنْظَل بَظاظا الفصلُ الثامن

أشكرك دائماً أخي عوض على المتابعة والإهتمام.
قراءة وملاحظات أضيفها إلى دفتري.
لأطور من مشاركاتي، وأدنو من العمالقة هنا.
صباح الخير على المبدعين.







التوقيع

أنا لا أقول كل الحقيقة
لكن كل ما أقوله هو حقيقة

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 4
, , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010